الجمعة 21 محرم 1441 / 20 سبتمبر 2019 أسمعنا رأيك أو شكواك أو اقتراحك
#رفحاء #عرعر #طريف #العويقيلة
الأخبار » اخبار عامة » منتخب كوريا الشمالية تأهل لنهائيات كأس العالم ومنتخبنا للملحق
 
منتخب كوريا الشمالية تأهل لنهائيات كأس العالم ومنتخبنا للملحق

منتخب كوريا الشمالية تأهل لنهائيات كأس العالم ومنتخبنا للملحق

06-25-1430 14:32:58 مساءً
  خيب منتخبنا كل الآمال المعقودة عليه بمواصلة إنجازاته بالتأهل للمرة الخامسة في تاريخه ووضع نفسه في مأزق حظوظ الثوالث في الملحق الآسيوي، بعد ان أنهى لقاءه الهام البارحة بالتعادل السلبي بدون أهداف، وهي النتيجة التي كانت كافية للمنتخب الكوري الشمالي للتأهل لتفوقه بعدد الأهداف. وجاء تعادل إيران وكوريا الجنوبية لينقذ منتخبنا من مأزق الحرمان النهائي بالتأهل. ولم يستغل منتخبنا الدعم الجماهيري الكبير الذي لقيه في استاد الملك فهد وساهم أيضاً المدرب بسيرو في النتيجة السلبية لاصراره على إبقاء نور وعبدالغني رغم قلة عطائهما وخطأه في إشراك صاحب العبدالله فيما كان بحاجة لمهاجم لتعزيز الأدوار الهجومية. وفرض الكوريون على المنتخب السعودي مواجهة المنتخب البحريني في الملحق الآسيوي بعد ان ارتضى لنفسه المركز الثالث عن المجموعة.

وفشل لاعبو المنتخب السعودي في استثمار كل الفرص التي سنحت لهم طوال الشوطين، رغم لجوء الكوريين للدفاع منذ بداية المباراة وحتى نهايتها. وكانت المباراة قد بدأت بنزعة هجومية سعودية، قابلها حذر واضح من الكوريين، واستطاع اللاعبون السعوديون خلال الدقائق العشر الاولى من خلق أكثر من هجمة، سواء من العمق أو الاطراف لكنها كانت تتكسر بين أقدام المدافعين الكوريين.

وصنع حسين عبدالغني أخطر الهجمات حينما لعب كرة من خطأ وسط الملعب الكوري لنور الذي حولها بدوره لداخل للصندوق الكوري لم تجد من يستثمرها د (12).

وشعر لاعبو كوريا بخطورة الموقف فتحرروا من تكتلهم الدفاعي، وبادلوا لاعبو السعودية بهجمتين معتمدين على الكرات المرتدة، لكن الدفاع السعودي كان لهما بالمرصاد.

ورمى لاعبو «الاخضر» بثقلهم بغية خطف هدف مبكر يريحهم خلال المباراة، وكاد ياسر القحطاني ان يزف الفرح للجماهير «الخضراء»، حينما تهيأت له كرة رائعة على مشارف المرمى الكوري دون مضابقة بيد أنه سددها زاحفة كان لها الحارس اكوري بالمرصاد د (16). وعاد نور مهددا المرمى الأحمر بتسديدة رائعة نفذها من ضربة حرة مباشرة اجتازت الحائط الكوري لكن الحارس أنقذها لضربة ركينة د (18).

وما كاد الكوريون يلتقطون انفاسهم حتى باغتهم الهجوم السعودي بهجمة جديدة بعد دقيقة واحدة ارتبك الدفاع والحارس في تخليصها لتجد هزازي الذي حولها برأسه للمرمى لكن المدافع الكوري انقذها من على خط المرمى.

ومال لاعبو المنتخب السعودي بعد انقضاء نصف الشوط لتهدئة اللعب، لكن ذلك لم يحفز اللاعبين الكوريين للخروج من ملعبهم ما جعل اللعب يميل للرتابة، غير أن هزازي أبى إلا ان يكسر الهدوء بلعبة مقصية رائعة كاد يهز بها الشباك لولا يقظة الحارس الكوري د (28).

وعاد المنتخب السعودي ليفرض نفسه على المباراة لكن من دون فاعلية هجومية، ما جعل الكوريين يطمعون في البحث عن المرمى الأخضر، وكادوا ينجحون في ذلك حينما فاجأ جونغ تسي المدافعين السعوديين بتسديدة أرضية مباغتة نجح وليد عبدالله في تحويلها لضربة ركنية د (35).

وأنذر الحكم السوري محسن بسمة الحارس الكوري ري ميونج جوك بالبطاقة الصفراء لتعمده تمثيل الإصابة بغية إضاعة الوقت. ومرت الدقائق العشر الأخيرة هادئة إذ عاد الكويون من جديد لملعبهم، بينما اكتفى لاعبي المنتخب السعودي بتناقل الكرات فيما بينهم مما أراح المنتخب الكوري وجعلهم يلتقط انفاسه حتى نهاية الشوط.

وأضاع ياسر القحطاني فرصة هدف محقق مع بداية الشوط الثاني حينما واجه الحارس الكوري بكرة سددها في يد الحارس الذي حولها لضربة ركنية مفوتا على فريقه فرصة هدف محقق، وعاد القحطاني مرة أخرى محاولا هز الشباك الكورية عبر رأسية لم ينجح في استثمارها د (47).

وحاصر السعوديون لاعبي كوريا في ملعبهم، حيث تناقلوا الكرات بسلاسة لكن ذلك لم يسمح لهم باقتحام متاريس الدفاع الاحمر.

وعاد هزازي مهددا المرمى الكوري حينما حول كرة الزوري برأسه نحو المرمى لكن الحارس كان يقظا منقذا شباكه من الاهتزاز د (52).

وبذات السيناريو عاد ياسر القحطاني ليحول كرة رائعة برأسه وصلته من شهيل لكنها مرت فوق العارضة وحركت معها المدرجات التي كانت تغلي بانتظار الهدف د (57). وبعد دقيقة واحدة احتج نايف هزازي على الحكم مطالبا بضربة جزاء بداعي إعاقة المدافع الكوري له، إلا أن الحكم كان له رأي آخر. وشعر بيسيرو بخطورة الموقف فسعى إلى تنشيط الوسط فزج بالشلهوب بدلا عن عبدالرحمن القحطاني د (69)، في حين اجرى المدرب الكوري تغييرا دفاعيا باشراك كوم كيم بدلا عن كين كام.

وفشل هزازي في زيارة المرمى الكوري مرة اخرى حينما ارتقى لكرة من مرسلة من الزوري لم يحسن التعامل معها د (70). وعاد لاعبو السعودية ليطالبوا بضربة جزاء بحجة ملامسة الكرة يد أحد المدافعين الكوريين هذه المرة، بيد أن الحكم أمر باستمرار اللعب. وفيما كان الجميع بانتظار تغييرا يعزز الهجوم السعودي، يفاجئهم بيسيرو قبل 15 دقيقة من نهاية الشوط باشراك صاحب العبدالله بديلا خالد عزيز. وزاد الضغط النفسي على اللاعبين السعوديين، وبدا ذلك من خلال الاخطاء الكثيرة في التمريرات البينية وعدم القدرة على اختراق الدفاع الكوري الذي زاد في استبساله في الدقائق العشر الأخيرة. ورمى بيسيرو بورقته الأخيرة قبل أربع دقائق من نهاية المباراة حينما زج بناصر الشمراني بدلا عن ياسر القحطاني. وكاد البديل كوم كيم أن يقضي على كل الآمال السعودية حينما انفرد بالحارس وليد عبدالله لكن الاخير كان لها بالمرصاد د (90). وألغى الحكم السوري محسن نعمة هدفا أحرزه الشمراني بحجة عدم اطلاقه للصافرة بعد ان نفذ اللاعبون ضربة حرة مباشرة على رأس الصندوق د (92) لتكون آخر الفرص السعودية.


البحرين - أوزباكستان

حجزت البحرين مكانا في الملحق الآسيوي بعد فوزها على اوزبكستان 1 - صفر في المنامة أمس (الاربعاء) في ختام منافسات المجموعة الاولى.

وكانت البحرين بحاجة الى التعادل فقط في اللقاء للتأهل للملحق الآسيوي لكنها انتزعت النقاط الثلاث بعدما سجل محمود عبدالرحمن هدف الفوز لاصحاب الارض من ركلة حرة في الدقيقة 74.

وبعد أربع دقائق لعبت البحرين بعشرة لاعبين اثر طرد لاعبها عبدالله المرزوقي لكنها تماسكت لتحقق الانتصار. ورفعت البحرين رصيدها الى 10 نقاط.

 

 

 

.................................................................................................................................

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 610


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات