الثلاثاء 18 محرم 1441 / 17 سبتمبر 2019 أسمعنا رأيك أو شكواك أو اقتراحك
#رفحاء #عرعر #طريف #العويقيلة
الأخبار » أخبار العالم » المملكة ترد على الإعلان الإسرائيلي باجتماع طارئ وبيان حاسم
 
المملكة ترد على الإعلان الإسرائيلي باجتماع طارئ وبيان حاسم

المملكة ترد على الإعلان الإسرائيلي باجتماع طارئ وبيان حاسم

01-12-1441 06:43:00 صباحاً
إخبارية رفحاء  دعت المملكة إلى عقد اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الإسلامي على مستوى وزراء الخارجية؛ لبحث إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي عن نيته- إذا فاز بالانتخابات القادمة- ضم أراضٍ من الضفة الغربية المحتلة عام 1967م.

وأكدت المملكة خلال بيان للديوان الملكي أصدره صباح اليوم الأربعاء، أن انشغال العالمين العربي والإسلامي بالعديد من الأزمات المحلية والإقليمية لن يؤثر على مكانة قضية فلسطين لدى الدول العربية والإسلامية شعوبًا وحكومات، ولن يثني الأمة العربية- التي أكدت رغبتها في السلام من خلال المبادرة العربية للسلام- بأي حال من الأحوال عن التصدي للإجراءات أحادية الجانب التي تتخذها إسرائيل والمحاولات المستمرة لتغيير حقائق التاريخ والجغرافيا وانتهاك الحقوق الفلسطينية المشروعة.

وشددت المملكة أنه يجب وضع خطة تحرك عاجلة وما تقتضيه من مراجعة المواقف تجاه إسرائيل بهدف مواجهة هذا الإعلان والتصدي له واتخاذ ما يلزم من إجراءات.

واعتبرت المملكة أن هذا الإعلان يعتبر تصعيدًا بالغ الخطورة بحق الشعب الفلسطيني، ويمثل انتهاكًا صارخًا لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي والأعراف الدولة، كما أن من شأنه تقويض ورفض أي جهود تسعى لإحلال سلام عادل ودائم؛ إذ لا سلام بدون عودة الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتمتع الشعب الفلسطيني بحقوقه غير منقوصة.

وتعد القضية الفلسطينية على رأس أولويات السياسة الخارجية للمملكة التي تعطيها اهتمامًا بالغًا، حيث شهدت الفترات الماضية نشاطًا سياسيًّا ودبلوماسيًّا مكثفًا من السعودية لدعم الفلسطينيين عند كل مناسبة سواء كانت محلية أو إقليمية أو دولية.

وتؤكد المملكة دومًا أنه لا يوجد مبرر لاستمرار الانتهاكات الإسرائيلية الصارخة بحق الشعب الفلسطيني، خاصة في ظل التوافق الدولي حول حق الفلسطينيين في تقرير مصيرهم وإقامة دولتهم المستقلة على حدود يونيو 1967م وعاصمتها القدس الشريف، ولا يوجد مبرر لاستمرار الصراع في ظل تأكيد المجتمع الدولي على تحقيق سلام شامل مع إسرائيل استنادًا لمبادرة السلام العربية والقرارات الشرعية الدولية.

 

 

 

.................................................................................................................................

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 320


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات