الجمعة 19 صفر 1441 / 18 أكتوبر 2019 أسمعنا رأيك أو شكواك أو اقتراحك
#رفحاء #عرعر #طريف #العويقيلة
المقالات » مقالات ابناء رفحاء » الــســـلســلـة
الــســـلســلـة
11-22-1440 21:02:00 مساءً

السلسله

يقال ومنذ القدم
مثال وقد أنعدم
تقاس قوة السلسله
بقوة أضعف حلقاتها
فأين يكمن الضعف
ومن أين يأتي العنف
أنه يستوطن بين مابين ترابط الحلقات
بالرغبات والطموحات* وبعض التقاعسات
ولنقس على ذلك بإمعان وأسهاب
الأنصات والمنصت والحاذق والمتحذق
والتابع والمتبع بين مكذوب وآخر كاذب
ففي ترجمة المعّنى
وطول عريضة المعنى
تقبع فحوى كل مرتزقة الفكر
ببعض الشكر* والكثير من الذكر
فأيها المجتمع الناهض
كن لنا القلب النابض
لنقراء الأطياف مابين السطور
ونتعاضد ونترك للآخر الفتور
لينعموا بالعنصرية والطائفية والتهميش
فلقد طفح بهم الكيل أنتعايش لنعيش
اننا نقف على أطلال أمه
سطرت بالملاحم كل همه
فأستأسدت وتسيدت
ونهلت ينابيع العلوم
وتخاذلت ثم خذلت
بعد ما قرعة النجوم
فأي حلقة فقدت.. وكانت القاصمه
ليبنى على أرث حضارتنا كم عاصمه
الآن آن الأوان للتصحيح
نعم للتوضيح.. لا للتلميح
فرؤيتنا القادمه هي الدرع الصاد
وأنفتاح ثقافتنا سيف حضارة الضاد
فالنبداء بالمفاهيم الدخيله
ورجعية الفكر بأي وسيله
ونحفظ الإسلام والسلام
ونحاور العقلاء لا الإستسلام
ممتطين وجعبة الضعف على صهوة القوة
ماحين يدا بيد كل عثره ورادمين كل فجوه
ولتكن أنفة طويق
أماننا لبلوغ الطريق
فما من رؤية تضمد السلسلة
إلا بصقل حلقة الضعف المفلسه
وسيقال عشرين ثلاثين
هي نبض أرض الحرمين

الآ يامهبط الوحي ورسالة خير خلق الله
ملكت وحزت تقدير الديانات وخسروا أعدك

الآ يادار كم لك بصمة وكم تبرى بك العله
تغيث وتنصف وترحم وتسمح كل من آذاك

يحق لمثلي أعتز وافاخر بالوطن وأهله
وأهيم وأعشق ترابك وأحبك يا جعلني فداك

أنها داري دار السعود
ومنبع عرين الأسود
فدام عزك ياوطن للأبد
فلولا الله ثم أنت من بعد
لما رفع للإسلام رايه
وكنا عبرة للكل وآيه
فلنتمعن مليا
ونردد سويا
تقاس قوة السلسلة
بقوة أضعف حلقاتها


بقلم/منى الطوير

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 522


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
80613 شمالي 11-23-1440 16:44:07 مساءً
.

[شمالي]
1.92/5 (309 صوت)


منى الطوير
منى الطوير

تقييم
2.12/10 (544 صوت)